.......

الصفحة الاولى

العدد (( 993 )) الاثنين - 26 أيلول- 2016 - السنة العاشرة

 

21555

 

 

رصد

أهمية كرة القدم تأتي من شعبيتها الجارفة، لذلك فإن كل شيء في اتحاد كرة القدم موضع أنظار وسائل الإعلام والمتابعين حتى بات قبلة الجماهير بكل اهتماماتها واتجاهاتها.
وكرة القدم في عهد الاتحاد الحالي الذي دخل عامه الثالث عاش أسوأ فصول الأزمة، فهو مطالب بكرة قدم منافسة وكأن بلدنا يعيش في رخاء وأمن وأمان.
كرة القدم المنافسة تحتاج إلى عوامل ولها مقومات افتقدها اتحاد كرة القدم، ومع ذلك فنحن لا نعذره في كل شيء، وهناك أشياء كثيرة يلام عليها وهو مسؤول عنها.
في الدرجة الأولى فإن البيت الداخلي لاتحاد كرة القدم ليس على ما يرام، لأن جميع أعضاء الاتحاد ليسوا على مستوى واحد، فمنهم من يعمل ومنهم من يتفرج ومنهم من يضع العصي في العجلات وهذه مسؤولية المؤتمر الانتخابي الذي أفرز لنا هذه المجموعة.التصحيح مطلوب في المرحلة القادمة والاختيار السليم من قبل الهيئة العامة للاشخاص التي تقود الاتحاد مطلب وطني مهم .

أيام قليلة تفصل منتخبنا الوطني عن أهم منعطف في التصفيات المؤهلة لكأس العالم ٢٠١٨ في روسيا حيث مواجهة الكومبيوتر الياباني في السادس من تشرين الاول المقبل، ومن ثم اللعب أمام تايلاند في ايران، لتحديد مسار "الاسود" في التصفيات وامكانية جديته في المنافسة والمعروف أنه في كل منتخبات العالم والتي تشرف عليها اتحادات محترفة تحترم منتخباتها الوطنية وتجعل من المساس بالعمل الذي يتعلق بتمثيل الوطن خطاً أحمر لا يمكن الاقتراب منه، من حيث الإعداد والتجهيز والتعامل بجدية مع الاستحقاقات الدولية، خصوصاً التي تحدد أمر التأهل لمناسبة عالمية كبرى مثل كأس العالم.

لكن الواقع في اتحاد كرة القدم لدينا مختلف، فالتعاطي مع هذا الاستحقاق لا يصل إلى مرحلة الجدية إلا قبل أسبوع أو أقل من المناسبات المهمة، في حين تسيطر الفوضى على العمل في الفترات التي تكون فيها شؤون المنتخب بعيدة عن التناول الإعلامي والجماهيري،.

هل فكر المعنيون بدعوة نجوم بصموا في مسابقة الدوري الممتاز كي يكونوا بين كوكبة المدعوين للمباراة النهائية او افتتاح الدوري؟ وهل دُعي من تعاقب على رئاسة اتحاد الكرة لحضور المباراة؟

هل يروق لأصحاب القرار في الاتحاد دعوة من كانوا قبلهم أصحاب قرار ولو من باب التكريم لحضور مباراة رفيعة المستوى بكرة القدم أو السلة أو لحضور الاحتفالية السنوية بيوم الرياضة؟

هل فكرنا بدعوة شخص من ورثة الراحل جمولي وعبد كاظم وغيرهم من النجوم اللامعة مضربي المثل في الوطنية والانتماء والوفاء لأي احتفالية رياضية، فالنجوم كانوا محببين للجماهير الرياضية ومازال في كل بيت،لهم ذكرى تذكروا أن الوفاء من طبع الناس الطيبين وهذه دروس مجانية خذوها على محمل الجد لأنكم ستنضمون إلى مقاعد المتفرجين مع انتهاء دورتكم الانتخابية إذا دُعيتم.

كلمة رياضة وشباب

من أطفأ الكهرباء سرق المعدات !!

d9860c51a78fa54832b510028e523c79 S

هشام السلمان

 

 

شخصيا  لم أتعرف عن قرب على محمد هيجل مدير شركة عشتار للنقل التلفزيوني , معرفتي به  مجرد انه مضاف الى قائمة الاشخاص المتواجدين ضمن الرقم المسموح به في صفحتي الخاصة على موقع الفيسبوك ... لكني اتابع كل شيء له صلة بكرة القدم العراقية  , الرجل وخلال المواسم الاخيرة بدأ نجمه يسطع في سماء ملاعبنا العراقية ذات الارضية الصفراء المتعبة والمدرجات التي تتهشم وترمى كراسيها  الى ساحة اللعب في اية لحظة  يعتقدها من يجلس عليها ان فريقه تعرض للغبن في المباراة ,  بينما يذهب (البعض ) من الجمهور الذي لاينتمي اصلا الى جمهور ملعب ( الكشافة ) في منتصف القرن الماضي وبعده بعقود ذات الربطة والقاط !!

محمد هيجل شاب متطلع  يريد العمل باحترافية ويهوى ان يمتع جمهور بلده بتقنياته وافكاره المتفتحة بالرغم انه ينقل مباريات الدوري معتمدا على معدات غير خارقة ولا تضاهي كل حداثة ما نراه في مباريات الدوريات الاوربية او حتى البعض من الدول الاخرى ( المتقدمة )  برغبة المشاهدة عالية الجودة ! .. رجل جعل من امكانيات النقل التلفزيوني  البسيطة في العراق والتي تفتقر الى ابسط مقومات الجذب والمتعة والمشاهدة  كونها مباريات عراقية ليحولها وبمجهودات فردية الى شيء يفتخر به المسؤول في الدولة قبل المواطن البسيط البعيد عن مشهد كرة القدم العراقية وما يدور فيها خاصة في العقد الاخير من السنين

ما يدور في كرة القدم نتيجة سياسات خاطئة للحكومات المتعاقبة في العراق وعدم اعطاء مساحة واضحة من الاهتمام بالرياضة ككل وليس الكرة بشكل خاص وهنا لا اقصد الاهتمام والدعم المالي فالدولة كانت كريمة في منح المال الذي لم تتابعه ولا تحاسب عليه بالشكل الصحيح والصريح وهي تعلم علم اليقين ان ثلاثة ارباع الاموال المخصصة لرياضة العراق وليس كرة القدم فحسب ذهبت كمن ذهبت اخلاقه !!

فلا مشاركات في بطولات حقيقية ولا نتائج ترفع من شأن البلد والعلم والنشيد , وانما كانت  يوصف ذهابها وضياعها بحسب الصحافة والمختصين والشارع الرياضي على سفرات سياحية لتغيير الجو ليس الا  , ولك في بعض المشاركات وفي دول بعيدة تقطع لها تذاكر سفر بمئات الدولارات وترجع بعثات العراق بخفي حنين الذي اضاع خفيه بزحمة ما يدور في رياضة العراق من مصالح شخصية واطماع وعلاقاتية وتقريب الاقارب وصناعة العقارب واطفاء الانوار في مباريات تلعب ليلا لتبعث رسالة الى الفيفا كي لايرفع الحظر

ما قام به محمد هيجل من جهود مضنية في رفع مستوى النقل التلفزيوني وتسويقة الى كبريات القنوات الرياضية في العالم العربي ان لم اقل في العالم يدخل أغاض البعض لانه يدخل  ضمن التمهيد لمشروع رفع الحظر المفروض على الملاعب العراقية من سنوات طويلة وان كانت متفرقة , هكذا جهود لابد ان يتصدى لها من يحارب رفع الحظر ويذهب الى التيار الكهربائي في ملعب اربيل ساعة اقامة مباراة العراق والاردن والتي كان الفيفا يتابعها أو ملعب  الشعب الدولي أو افتتااح المدينة الرياضية في البصرة بين الزوراء والزمالك المصري .. اقول يذهب الى التيار الكهربائي ليرفع ( السيركت ) ليقطع على الجميع رؤية  اقامة المباريات الدولية في العراق , فلماذا نستتبعد ان  تكون اليد التي تطفيء الكهرباء هي ذاتها التي تسرق المعدات الخاصة بالنقل سواء كانت عائديتها لمحمد هيجل او غيره ممن يريد العمل باحترافية في هذا الميدان الحيوي .. هنا اقول سمعت ان وزير الشباب والرياضة بصدد فتح تحقيق  لمعرفة من سرق المعدات  التلفازية أرى أن يوفر الوزير جهوده ويبحث عن الذي يعرقل رفع الحظر سيجده نفسه يرتدي قناع أخر .. الستم معي !؟

الشرطة يحقق فوزه الاول و الانيق يواصل انتصاراته بالدوري الممتاز

بغداد – رياضة وشباب حقق فريق الشرطة بكرة القدم اول فوز له منذ انطلاق الدوري الممتاز عندما تغلب يوم امس على فريق البحري بهدفين لهدف وكان فريق القيثارة قد تعادل…

ناشئونا يلتقون الاوزبك في مباراة التأهل لكأس العالم اليوم

بغداد – رياضة وشباب يلتقي منتخب الناشئين بكرة القدم عصر اليوم الاثنين في تمام الساعة الخامسة والنصف عصرا بتوقيت بغداد  منافسه الاوزبكي في مباراة لا تقبل القسمة على اثنين في…

الصقور تطمح ببلوغ نهائي الكأس الأسيوية إمام العهد اللبناني غداً

الدوحة – زيد السراج يخوض فريق القوة الجوية بكرة القدم غدا الثلاثاء مباراة الذهاب في الدور نصف نهائي كأس الاتحاد الاسيوي على ملعب نادي الوكرة بقطر امام فريق العهد اللبناني…

لجنة الانضباط تصدر جملة من القرارات ابرزها حرمان امجد وليد

بغداد – رياضة وشباب قرر لجنة الانضباط في اتحاد الكرة حرمان لاعب فريق نادي الشرطة امجد وليد من خوض مباراتين متتاليين اعتبارا من الدور الخامس لضربه احد لاعبي الطلبة ضمن…

النزاهة تكرر زيارتها للجنة الاولمبية بحثاً عن الحقائق

رياضة وشباب - خاص كررت هيئة النزاهة العامة زيارتها الى مقر اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية بحثا عن حقائق عدد من الملفات التي تحقق فيها ، وافاد مصدر مطلع في هيئة…

وهاب يلوح باستبعاد عدد من لاعبي نفط الجنوب ويقر بالأداء السيء للفريق

البصرة : ستار المنصوري أعلن مدرب فريق نادي نفط الجنوب بكرة القدم علي وهاب عن نيته استبعاد عدد من اللاعبين الذين لم يقدموا مستوى يليق بالفريق في الدورين الاول والثاني…

فريد مجيد : شنيشل الافضل لقيادة المنتخب ولازلت ادرس عروضاً محلية

رياضة وشباب - جواد الخرسان قال لاعب المنتخب الوطني السابق فريد مجيد ،ان المدرب راضي شنيشل هو الافضل لقيادة المنتخب الوطني في هذة المرحلة الحرجة التي تمر بها الكرة العراقية…

ذهبية و 6 أوسمة برونزية للعراق في البطولة الشاطئية بفيتنام

داننك / رحيم الدراجي احرز لاعب المنتخب الوطني للجوجيتسو، امير يحيى، بوزن 62 كغم الوسام الذهبي على نظيره الفلبيني في منافسات دورة الالعاب الاسيوية الشاطئية الجارية في مدينة داننك في…

إينفانتينو: قلبي مع العراق واتمنى رفع الحظر عن ملاعبه

متابعة - رياضة وشباب ذكر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” جياني إينفانتينو، إن قلبه مع الشعب العراقي وإنه يأمل برفع الحظر عن الملاعب العراقية سريعا ، وأضاف أفنانتينو خلال…

زوار الموقع

United States 89.5% USA
Iraq 7.8% Iraq

الكلي:

77

Countries
084815
اليوم : 197
هذا الأسبوع: 197
هذا الشهر: 9,366

تواصل معنا

Follow us on Twitter
تابعنا على الفيس بوك
Join us on Google+
Subscribe RSS Feeds
Contact us